تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
الاربعاء - 14 نوفمبر 2018
الرئيسية > الإصدارات > بحوث و دراسات > سلسلة قضايا التخطيط والتنمية > التغير الهيكلى لقطاع المعلومات فى مصر (بالتركيز على العمالة )


​​اصدارات المعهد​​
التغير الهيكلى لقطاع المعلومات فى مصر (بالتركيز على العمالة )
تاريخ الاصدار : 07 يناير 2018
تصنيف رئيسى : بحوث و دراسات
تصنيف فرعي : سلسلة قضايا التخطيط والتنمية
تحميل النسخة الكاملة
تحميل الملخص

نبذة عن الاصدار

تسعى مصر حالياً لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية بها ولمواجهة المنافسة العالمية إلى إعطاء مزيد من الاهتمام لتطوير قطاع المعلومات وتكنولوجياتها بمفهومه الواسع بالارتكاز على تقنيات الذكاء الاصطناعي والتى تمثل حتى الآن القاطرة الأساسية للنمو وخلق الثروة لسائر المجتمعات المتقدمة وتلك الساعية للنمو.
فالقطاع يعتبر صاحب أعلى معدل ربحية بين الأنشطة الاقتصادية في العالم، إلا أنه بتكنولوجياته الجديدة يقوم بإعادة تشكيله لبيئة العمل ويثير العديد من المخاوف والمحاذير، وخاصة بالنسبة لهيكل عمالة القطاع ومستوى أجورهم ودخولهم إضافة إلى اندثار بعض طرق العمل التقليدية وبروز العمل المستقل مع انتقال المهارات والكفاءات عبر السوق الدولية للعمل الماهر.
وتهدف هذه الدراسة تفصيلا إلى إبراز علاقة التغيرات التكنولوجية الرقمية العالمية المعاصرة بالأبعاد والمحاور الهامة التالية:-
-  إن هذه التغيرات تعتبر الركيزة الأساسية للتغيرات الهيكلية بالقطاع وعمالته، وأن أهم المفاهيم الخاصة بالقطاع هى نتاج لهذه التغيرات.
- مدى تطور هيكل عمالة قطاع المعلومات في الاقتصاد المصري منذ الثمانينات وحتى  الآن مع تقدير الوزن النسبي لعمالة القطاع بالاقتصاد وتطوره.
-  علاقة القطاع بسوق العمل بالاستفادة من أهم التجارب الدولية وبالإشارة للحالة المصرية.
-  رصد وتقييم الجهود المبذولة بمصر لتطوير القطاع بهدف تيسير وضع تصور مبدئى لمستقبله وتحديد أهم محاور التطوير.